فعاليات

الاتحاد العماني ينظم فعاليات المتلقى السنوي لحكام السباحة

نظم الاتحاد العماني للسباحة نهاية الأسبوع الماضي بمقر نادي المصنعة الرياضي فعاليات الملتقى السنوي لحكام السباحة بحضور رئيس وأعضاء مجلس ادارة الاتحاد العماني للسباحة حيث يأتي تنظيم هذا الملتقى في إطار حرص رئيس وأعضاء مجلس ادارة الاتحاد على الالتقاء بجميع حكام السباحة في يوم مفتوح تطرح فيه موضوعات عدة تصب في صالح اللعبة بالسلطنة بالإضافة إلى إقامة عروض مرئية وتقديم أوراق عمل متخصصة للتعريف بأبرز التعديلات التي طرأت على قوانين السباحة الدولية ومناقشة التحديات وآليات التطوير الممكنة وتقديم أوراق العمل والعروض المرئية ذات الصلة.
فعاليات الملتقى السنوي لحكام السباحة تمت تحت رعاية طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العماني للسباحة والذي أثنى في لقاءه المباشر مع الحكام على الجهود المبذولة وعلى المستويات التي يقدمها حكم السباحة العماني في مختلف المشاركات والبطولات وبكل كفاءة واقتدار منوها بأهمية إقامة هذا الملتقى السنوي النوعي للحكام وموضحا بأن الاتحاد يسعى وفق الإمكانيات المتاحة إلى ضمان العمل على تطوير الحكام وإكسابهم مزيدا من الخبرات والمشاركات بالإضافة إلى ترشيح المجيدين منهم للشارات الدولية والآسيوية.
وتطرق رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة في لقاءه المباشر مع الحكام ضمن فعاليات الملتقى السنوي لحكام السباحة إلى أهمية الدور الرئيسي للحكام في مشروع إشهار لعبة السباحة وممارستها في الأندية الرياضية بالسلطنة وفق الأسس الفنية والقوانين الصحيحة حيث يعتبر تأهيل وجاهزية الحكام من المرتكزات الأساسية لنشر اللعبة وممارستها ولإقامة المنافسات والمسابقات المحلية الرسمية.
وقال الكشري: نسعى قدر المستطاع في الاتحاد العماني للسباحة إلى الاهتمام بتطوير حكامنا الوطنيين وتأهيلهم فنيا وإكسابهم الخبرات الدولية المطلوبة من خلال المشاركات الخارجية أو البرامج والدورات التدريبية التي نتعاون فيها مع الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” والاتحادات القارية والإقليمية.
واختتم الكشري: جهود الاتحاد والمختصين فيه مع تجاوب الأندية بالإضافة إلى تفاعلكم ورغبتكم الأكيدة في تفعيل لعبة السباحة بالأندية توضح أهمية تكامل الأدوار بين الشركاء الحقيقيين سعيا من أجل تطوير الألعاب المائية بالسلطنة ومشروع إشهار وممارسة لعبة السباحة بالأندية ومع التقادم الزمني سيفرز العديد من النتائج الإيجابية وستعم الفائدة على الجميع.
وكان برنامج الملتقى السنوي لحكام السباحة والذي شارك فيه 34 حكما وطنيا للسباحة قد اشتمل على عروض مرئية وأوراق عمل بالإضافة إلى تشكيل مجموعات عمل مصغرة حيث تم بداية عرض برنامج أنشطة وفعاليات لجنة المسابقات والحكام وقدمه علي الشيدي عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة رئيس اللجنة ومن ثم قدم الخبير الفني مشعل القصار والحكمين الدوليين عبدالمنعم العلوي وهلال الدغاري عروضهم المرئية التخصصية بالإضافة إلى أوراق العمل الرئيسية الثلاث التي قدمها الحكام خالد الذهلي وسعيد العريمي وإسحاق البلوشي والتي تناولت وركزت على موضوعات الخطأ الفني في السباحات الأربعة ومهام الحكام وترتيب المتسابقين في التصفيات والنهائيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق