أعمال

النوم

🩸 *فريق مصنعتنا الطبي*🩸

🩺 *مقال طبي* 🩺

*النوم:*

بواسطة :مريم بنت إبراهيم الفارسية

النوم هو حالة طبيعية من الاسترخاء عند الكائنات الحية، وتقل خلاله الحركات الإرادية والشعور بما يحدث في المحيط، يقول الله تعالى في كتابه الكريم: (وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُم مِّن فَضْلِهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَسْمَعُونَ)، ما فوائد النوم للجسم، و أضرار النمط الخاطئ للنوم على الجسم، و كيف نحسّن جودة النوم؟ هذا هو ما سنتعرّف عليه في هذا المقال…

📌للنوم فوائد كثيرة على الجسم، منها :

🔸 *المحافظة على الوزن:*
ينظّم النّوم الجيد الشهيّة، ويقلل استهلاك الطّعام، لذلك تميل أجسام الأشخاص الذين يعانون من اضطراب النّوم إلى الزيادة في الوزن، وتشير نتائج دراسة واسعة النّطاق إلى أنّ النّوم لفترات قصيرة يزيد فرص الإصابة بالسّمنة بنسبة 89% لدى الأطفال، و55% لدى البالغين

🔸 *تعزيز وظائف الدّماغ:*
يحسّن النّوم الجيد أداء الدّماغ، ويزيد القدرة على التّركيز، ويعزّز الذّاكرة، ويحسّن مهارة حل المشكلات، وتشير دراسة أُجرِيت على أطباء متدرّبين إلى أنّ الأطباء الذين عملوا أكثر من 24 ساعة متواصلة ارتكبوا أخطاء طبيّة بنسبة 36% أكثر من المتدربين الذين سُمِح لهم بالنّوم.

🔸 *تعزيز الأداء الرّياضي:*
يعزّز النّوم الجيد أداء الرّياضيين؛ إذ تشير دراسة أُجرِيت على لاعبي كرة السّلة إلى أنّ النّوم لفترات كافية يحسّن كلاً من سرعة تصويب اللاعبين ودقّته، ويحسّن ردود أفعالهم.

🔸 *الوقاية من الأمراض:*
أثبتت مراجعة لخمس عشرة دراسةً أنّ النّوم ما بين 7-8 ساعات يومياََ يقلّل فرص الإصابة بأمراض مزمنة، منها: أمراض القلب، والسّكتة الدّماغيّة، ويؤثر على نسبة السّكر في الدّم، ويقي من مرض السكّري من النّوع الثّاني، ويقلّل حساسية الإنسولين.

🔸 *الوقاية من الاكتئاب:*
تشير التّقديرات إلى أنّ 90% من المصابين بالاكتئاب كانوا يشكون من اضطرابات النّوم.

🔸 *تحسين نظام المناعة في الجسم :*
النوم لمدة 8 ساعات على الأقل يحسّن أداء جهاز المناعة، ويقلّل فرص الإصابة بنزلات البرد؛ إذ أنّ من ينام أقل من سبع ساعات يكون عُرضَةً للإصابة بنزلات البرد ثلاثة أضعاف من ينام ثماني ساعاتٍ على الأقل

📌 *أحد أضرار النمط الخاطئ للنوم على الجسم*

توجد دراسة أقيمت في سلطنة عمان تتمحور حول علاقة نمط النوم في مخاطر القلب و الاوعية الدموية للشباب العمانيين، أجريت للعمانيين سكان العاصمة مسقط و كانت أعمارهم بين ١٨ _٦٤ و بعد المتابعة و إجراء الفحوصات المطلوبة تبين أن أصحاب النوم المتقطع لأكثر من مرتين باليوم بفترتين مختلفتين هم أكثر أناس عرضه بأمراض القلب، و أوصت الدكتورة إبتسام بالنوم المتواصل ٧ _٩ ساعات باليوم في فترة الليل للتقليل من الاصابة بأمراض القلب و الاوعية الدموية

📌 *نصائح لتحسين النّوم:*

يمكن تحسين نوعيّة النّوم عن طريق اتباع النّصائح الآتية:

🔹 إغلاق الأجهزة الإلكترونيّة قبل ساعة من موعد النّوم؛ خاصةََ تلك التي تعطي وميضاً أزرق، مثل: الهاتف المحمول، والحاسوب، والتّلفاز.

🔹تجنّب النّوم أثناء النّهار، وعند الرّغبة بأخذ قيلولة يُفضَّل أن تكون في فترة الظّهيرة، وألا تزيد مدّتها عن عشرين دقيقة.

🔹 تجنّب مراقبة ساعة المنبه أثناء محاولة النّوم؛ لأنّ ذلك قد يحفّز الدّماغ على التّفكير في مهام اليوم القادم، ويؤخّر الاستغراق في النّوم.

🔹استخدام غرفة النّوم فقط للنوم، وعدم العمل فيها، أو مشاهدة التّلفاز، أو تصفّح الإنترنت، وبذلك ترتبط غرفة النّوم في الذّهن بالاسترخاء والاستغراق السّريع في النّوم.

🔹المحافظة على درجة حرارة غرفة النّوم معتدلة ومناسبة للنّوم.

🔹الالتزام بمواعيد محدّدة للنوم والاستيقاظ حتى أثناء إجازة نهاية الأسبوع؛ لضبط السّاعة البيولوجيّة للجسم، ودورة النّوم.

🔹تجنّب تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على كافيين في وقت متأخر من المساء، مثل: القهوة، أو الشّوكولاتة؛ لأنّها تؤخر الاستغراق في النّوم.

🔹ممارسة الرّياضة أثناء النّهار باعتدال، والتّوقّف قبل ثلاث ساعات على الأقل من موعد النّوم؛ لمنح الجسم فرصةً للاسترخاء.

🔹الامتناع عن تناول الوجبات الثّقيلة في فترة المساء؛ لأنّ ذلك يرهق الجهاز الهضمي، ويؤثر على نوعيّة النّوم.

🔹 يُنصَح بشرب المشروبات المهدِّئة، مثل: الحليب، وشاي البابونج.

🔹عدم شرب السّوائل قبل موعد النوم بساعتين؛ تجنّباََ للاستيقاظ من النّوم للذهاب إلى دورة المياه، وعدم التمكّن من العودة للنوم بسرعة.

🔹 استخدام إضاءة خافتة قبل النوم بساعتين أو ثلاث؛ لأنّ الإضاءة الخافتة تحفّز الدّماغ على إفراز هرمون الميلاتونين الذي يساعد على النّوم.

🔹التّخلّص من مصادر الضّوضاء التي قد تشوّش النّوم قدر الإمكان، واستخدام سدادات الأذن عند الضّرورة.

🔹الاسترخاء قبل موعد النّوم بساعة، ويمكن ذلك عن طريق قراءة كتاب لطيف، أو سماع موسيقى هادئة، أو أخذ حمّام دافئ

*فريق مصنعتنا الطبي*

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق