أخبار المصنعة

” المصنعة تحتضن الملتقى الثالث عشر لمجموعة الدراسات العليا “

كتب / مصنعتنا 

تصوير / أحمد محمد البلوشي 

تواصل مجموعة الدراسات العليا العمانيين الخريجين والدارسين في الجامعات المصرية تنفيذ ملتقياتها الدورية، حيث حطت رحالها هذه المرة في ربوع ولاية المصنعة بمحافظة جنوب الباطنة، لتنفذ الملتقى الثالث عشر لمنتسبيها وذلك مساء الخميس الموافق 2019/5/16م في الاستراحة الملكية بمشاركة ما يربو عن 100 مشارك قدموا من مختلف ولايات السلطنة المختلفة.

رعى  المناسبة سعادة الشيخ ناصر  بن خميس بن محمد الخميسي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية المصنعة ، وابتدا برنامج  الملتقى بتناول  المشاركون لوجبة الإفطار الجماعي في صورة تعكس مدى الترابط الأخوي بين جميع مكونات المجتمع العماني الأصيل، بعد ذلك أدى المشاركون صلاة المغرب جماعة، وأمهم الشيخ طالب بن سعيد بن ناصر القنوبي أمام وخطيب جامع السلطان قابوس الاكبر ، ثم توالت بعد ذلك فقرات برنامج الملتقى المتنوعة وكانت البداية بفقرة التعارف بين جميع المشاركين ومن ثم المناقشات الأخوية الودية فيما يخص مسيرة المجموعة، أعقب ذلك حفلاً ابتدأ بتلاوة عطرة من القران الكريم بصوت الدكتور علي بن ابراهيم البلوشي، ثم قدم الفاضل سعيد بن سالم الصولي كلمة اللجنة المنظمة رحب فيها بسعادة راعي المناسبة وبالمشاركين، وأكد على أهمية مواصلة مثل هذه اللقاءات الاخوية التي تتميز بالجوانب الاجتماعية والثقافية والعلمية والترفيهية، ثم استعرضت اللجنة المنظمة فيديو مرئي يحكي مسيرة المجموعة ولقطات من الملتقيات السابقة، واشتمل الحفل على مشاركة شعرية جميلة من تقديم شاعر المصنعة مطر البريكي، بعدها قدم الفاضل فيصل بن حمد المعولي كلمة مجلس إدارة المجموعة شكر فيها جهود اللجنة المنظمة، وحرص المشاركين لحضور مثل هذه الملتقيات، كما وجه دعوة لعقد الملتقى الرابع عشر في محافظة مسقط، وفي ختام البرنامج الفني قام راعي المناسبة بتكريم الطلبة الخريجين من مختلف الجامعات المصرية، كما تم تكريم الشركات الراعية لهذا الملتقى وهي: مشاريع الشافعي العالمية للالمنيوم – الاستراحة الملكية – سعيد الصولي للطباعة الرقمية  – موقع مصنعتنا )، تلا ذلك تكريم شاعر الامسية الشاعر، مطر البريكي، وكذلك تكريم ضيوف شرف الملتقى الشيخ طالب بن سعيد بن ناصر القنوبي أمام وخطيب جامع السلطان قابوس الاكبر ، والمقدم المتقاعد سالم بن عبدالله بن سعيد الجرادي من شرطه عمان السلطانيه ،ثم تكريم المتسابقين في أفضل فيديو لتوثيق الملتقى السابق، وفي نهاية الحفل قام رئيس اللجنة المنظمة بتقديم هدية تذكارية لراعي المناسبة سعادة الشيخ ناصر  بن خميس بن محمد الخميسي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية المصنعة ومن ثم شكره وتوديع.

بعد ذلك كانت هناك فترة راحة لجميع المشاركين، وفي تمام الساعة التاسعة انطلق البرنامج الثاني للملتقى، حيث تم تقسيم المشاركين إلى ست مجموعات تنافست في مسابقة لعبة شد الحبل ومسابقة كرة القدم.

انتهت المسابقات بتتويج فريق قلعة نزوى ببطولة شد الحبل  وتسليمهم الميداليات الذهبية فيما حصل فريق قلعة الرسناق على المركز الثاني وصولهم على الميداليات الفضية.

أما مسابقة كرة القدم فقد تم منح كأس البطولة  لفريق قلعة بهلا، وصولهم على المركز الاول كذلك تم تكريم فريق قلعة صحار لحصوله على المركز الثاني.

 الجدير بالذكر أن اللجنة المنظمة للملتقى الثالث عشر لمجموعة الدراسات العليا الخريجين والدارسين في الجامعات المصرية ، وضعت من ضمن أجندة هذا الملتقى تقديم تبرع عيني مقدم من المشاركين بالملتقى، عبارة عن صناديق مؤونة رمضان تم تسليمها جمعية المرأة العمانية بالمصنعة قبل دخول شهر رمضان وذلك بهدف توزيعها على الأسر المحتاجة، وتعتبر هذه المبادرة جزءًا من أنشطة المجموعة المختلفة التي تنفذها في كل عام .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق