أخبار المصنعة

على أرضية ميناء الصيد البحري بولاية المصنعة تدشين تنفيذ مشروع المزرعة البحرية من الشعاب الصناعية تعد أكبر مزرعة بحرية على مستوى الشرق الأوسط

على أرضية ميناء الصيد البحري بولاية المصنعة تدشين تنفيذ مشروع المزرعة البحرية من الشعاب الصناعية والتي تعد أكبر مزرعة بحرية على مستوى الشرق الأوسط

رعى معالي الدكتور حمد بن سعيد العوفي وزير الزراعية والثروة السمكية صباح اليوم الخميس 12 ديسمبر حفل تدشين تنفيذ مشروع المزرعة البحرية من الشعاب الصناعية بولاية السويق التي تعد أكبر مزرعة بحرية على مستوى الشرق الأوسط وتبلغ تكلفتها 2.650.000 (مليونين وستمائة وخمسين ألف ريال عماني).

حضر الحفل الذي أقيم بميناء الصيد البحري بولاية المصنعة سعادة الشيخ محافظ جنوب الباطنة وسعادة الدكتور وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية وعدد من أصحاب السعادة الولاة والشيوخ والأعيان والصيادين والمهتمين بالقطاع السمكي.

وقال الدكتور عبدالعزيز بن سعيد المرزوقي، مدير عام تنمية الموارد السمكية في كلمة ألقاها في الحفل : تعرف الشعاب الصناعية بأنها موائل بحرية يتم تصميمها وتصنيعها من مواد صديقة للبيئة وبنماذج مختلفة تتوافق مع الأعماق والكائنات البحرية المستهدفة، حيث يتم إنزالها في قاع البحر لاسيما في المناطق التي تفتقر إلى وجود شعاب مرجانية طبيعية، وتبرز أهمية الشعاب الصناعية في تعزيز التنوع الأحيائي للمنطقة التي تقام ممن خلال توفير بيئة مناسبة لتكاثر وتغذية الكائنات البحرية، وبالتالي المساهمة في تعزيز المخزون السمكي واستدامته، كما أنها توفر بيئة صيد مثالية للصيادين.

وأضاف: ان مشاريع المزرعة البحرية من الشعاب الصناعية في السلطنة أثبتت نجاحها بشكل كبير بعد ان تم تنفيذ العديد من المشروعات الصغيرة حيث قامت الوزارة بالعديد من مشاريع الشعاب الصناعية في الأعوام الماضية موزعة على 14 ولاية من ولايات السلطنة، وبلغ عدد وحدات الشعاب الصناعية التي تم إنزالها في هذه الولايات 13890 وحدة.
وقال : ويأتي هذا المشروع استمرارا لجهود الوزارة في تنمية وتطوير القطاع السمكي وتعزيز المخازين السمكية بالسلطنة، ويمثل في إقامة أكبر مزرعة من الشعاب الصناعية في محافظة شمال الباطنة بولاية السويق بطول 20 كيلومتر وعرض يقدر بـ7 كيلومتر على خط الساحل وعلى أعماق تتراوح بين (15-30) متر، حيث يبلغ عدد وحدات الشعاب الصناعية التي سيتم إنزالها 4280 وحدة موزعة على ثلاثة نماذج كالاتي:- نموذج الهرم العربي: بعدد 3000 وحدة ومصنوع من الإسمنت المقوى، ويبلغ ارتفاعه 2 متر ووزنه1.4 طن وسيتم إنزاله في الأعماق التي تتراوح بين 15 إلى 20 متر. نموذج مكعب السمك البحري: بعدد 1200 وحدة يبلغ ارتفاعه 3.6 متر ووزنه 9.1 طن وسيتم إنزاله في الأعماق التي تتراوح بين 20 إلى 25 متر. أما النموذج الثالث فهو القصر الفولاذي للأسماك بعدد 80 وحدة ومصنوع من الفولاذ حيث يبلغ ارتفاعه 8 متر ووزنه 20 طن وسيتم إنزاله في الأعماق التي تتراوح بين 25 إلى 30 متر.

وعن اهداف المشروع قال : يهدف إلى زيادة إنتاجية المخازين السمكية، وإلى إثراء البيئة البحرية وجعلها بيئات بحرية مناسبة لتكاثر الأسماك والأحياء البحرية الأخرى وتعزيز التنوع الأحيائي بها كما سيوفر بيئة صيد مثالية للصيادين من حيث خفض تكلفة جهد الصيد ومدته واستخدام معدات الصيد الانتقائية ( الخيط) وبالتالي الحصول على منتجات ذات جودة عالية من شأنها زيادة دخل الصيادين، كما يهدف هذا المشروع على تنمية القطاعات الاقتصادية الأخرى من خلال إيجاد بيئة جيدة لعمليات الغوص والترفيه السياحي وإيجاد بيئة مناسبة لتنفيذ الدراسات العليمة للشعاب الصناعية والكائنات البحرية.

وأشار إلى ان إجمالي إنتاج السلطنة من الأسماك لعام 2018 بلغ 553 ألف طن مرتفعا عن عام 2017 بنسبة 59%، وبقية إجمالية بلغت حوالي 269 مليون ريال عماني بارتفاع نسبته 18% عن إجمالي قيمة الإنتاج لعام 2017، ويعد مشروع المزرعة البحرية للشعاب الصناعية في ولاية السويق من المشاريع الحيوية الهادفة إلى تعزيز المخازين السمكية واستدامتها في بحر عمان وزيادة إنتاجيته.
واختتم كلمته قائلا: ان الوزارة تهدف من خلال استراتيجياتها ومشاريعها التنموية الى زيادة الإنتاج السمكي إلى 1.4 مليون طن ورفع مساهمة القطاع السمكي في الناتج المحلي بقيمة 1.3 مليون عماني بحلول 2023م.

كما قدم السيد ريان بايك مدير عام شركة هايجو الكورية ( الشركة المنفذة للمشروع) كلمة استعرض من خلالها مكونات المزرعة ومراحل تنفيذها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق